منتدي تعليمي تربوي يختص بالمرحلة الابتدائية


أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم, أنت لم تقم بتسجيل الدخول بعد! يشرفنا أن تقوم بالدخول أو التسجيل إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى

الفضاء

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

1 الفضاء في الأربعاء أبريل 07, 2010 8:17 am

الفضاء
كان يا مكان رجل وكان رائد فضاء شهير له شهرة كبيرة وكان اسمه يوسف و قد قرر أن يسافر الفضاء و يري عجائب الدنيا فذهب إلي رئيس شركة الفضاء و قال له إني أريد مركبة و فريق لمساعدتي فوافق رئيس الشركة علي طلبه و طلب مدير قسم المراكب الفضائية فقال له من الصعب صنع هذه المركبة في هذا الوقت القليل و لكني سوف أحاول ومر عام ثم الآخر و بعد مرور عامين استطاع العالم صنع المركبة الفضائية و عندما طلب رئيس الشركة فرح فرحاَ شديداَ و طلب يوسف فتدرب يوسف و درب الفريق الذي يسانده حتى مر عام من المشقة و التعب و استعد الجميع إلي لسفر الرائد الشهير يوسف و انطلقت المركبة الفضائية و اشتاق الناس إلي أخبار الرائد يوسف و بعدما طار يوسف إلي المجرات و الفضاء و هو في طريقه لأول كوكب فعندما هبطت المركبة علي الكوكب نزل يوسف فلم تلمس قدمه الأرض بل كان يسبح في الفضاء الواسع بسبب عدم وجود جاذبية و فجأة ظهر مخلوق عجيب فظهر و اختفي في لحظة فظن يوسف أنه يتخيل فقط و أن هذا المخلوق ليس موجوداَ في الحقيقة و لكن هذا المخلوق ظهر مرة أخري و لكنه لم يكن وحده هذه المرة ولكن كان معه آلاف المخلوقات العجيبة و تطير كل هذه المخلوقات
بطريقة عجيبة و تقول كالآتي فقالوا له:من أنت يا أيها العجيب ؟
فأغمي عليه من شدة الفزع و العجب فأخذه الفريق إلي المركبة و طاروا وراء تلك المخلوقات فزاروا كواكب عديدة حتى وصلوا إلي
أحد الكواكب المظلمة التي يوجد فيها مخلوقات تشبه الأشباح وقالوا ليوسف بعد إن فاق من الغيبوبة التي كان فيها و فريقه ألا تخافوا الأشباح ؟ فقالوا نحن أتينا للسلام لن نقاتل أحد منكم فقط لنراكم ونصوركم لكي يراكم الأرضيون فقالوا نحن لا نريد أن يعرف أحد عنّا شيئاَ فقال الفريق لماذا ؟ قالوا لأننا لا نحب كشف أسرار حياتنا لأحد ولكن يوسف و فريقه أصروا علي التصوير فقال يوسف يريد الكثير من الناس رؤيتكم و معرفة عجائب الدنيا فقالوا نوافق ولكن بشرط واحد إن لا تذهبوا عن كوكبنا هذا إلا بعد شهر و تعيشوا معنا في منازلنا فوافق يوسف وفريقه علي هذا الشرط و عاش يوسف و فريقه مع هذه المخلوقات حتى حبوهم و أعجبوا بهم و تعاملت تلك المخلوقات مع يوسف بطريقة جعلته يقول يا ليت الناس جميعاَ مثل تلك
المخلوقات الطيبة وبعد انتهاء ذلك الشهر استعد يوسف و فريقه للرجوع إلي أرض الوطن و هم في غاية الحزن لمفارقة تلك المخلوقات الجميلة التي يسر منظرها الناظرين لما قدموه لهم وقبل المغادرة طلبت تلك المخلوقات طلباَ واحدَا وهو عدم نشر ما صوروه قال يوسف: لن أنشر هذا الفيديو لكن لماذا لا تريدون نشر هذا الفيديو؟ فقالوا :إن علم الأرضيون تلك الحياة العجيبة سوف يقبل علينا العديد منهم ولن نستطيع العيش بحرية علمت لماذا.
فقال : أعتذر لكم بشدة إن كنت ضايقتكم . فقالوا : لا تقل هذا إننا شعرنا بأنك أخ لنا و طار يوسف وفريقه للأرض فرحين بالوقت الذي قضوه في هذا الكوكب العجيب و ما رأوه من تلك المخلوقات

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى